Alcoholism txpeebeba33my J300 Original Delivery 3486549 graded retouched v1 2022 02 06 ZB

إقامة علاجية فاخرة لعلاج إدمان الكحول في سويسرا

تخلص نهائيًا من إدمان الكحول وسط الطبيعة الخلابة في سويسرا

تناول المشروبات الكحولية بكميات قليلة في المناسبات المختلفة أصبح شائعًا بين العديد من الثقافات حول العالم، ويمكن القول أنه لا بأس منه صحيًا طالما الأمر لا يخرج عن كونه عادة عابرة بشكل بسيط في بعض المناسبات أو في أوقات الاحتفال.

ولكن الخطورة تكمن في الاستهلاك اليومي المستمر وعدم القدرة على الاستغناء عن الشرب وخروج الأمر عن قدرتك على السيطرة، وتأثيره بشكل سلبي على حياتك، فإذا كنت تعاني من ذلك، لا تقلق! أنتَ لست وحدك.

هناك العديد من السُبل التي تساعدك على التخلص من تلك العادة شديدة الخطورة وعلى رأسها تأتي الرعاية الشاملة ضمن بيئة طبية وطبيعية متكاملة لمساعدتك على التخلص تمامًا من تلك المعاناة وبدء خطواتك الأولى نحو التعافي وعلاج إدمان الكحول من أجل الرجوع إلى حياتك الطبيعية بشكل صحي وآمن تمامًا.

عن مركز كوشناخت

وسط الطبيعة السويسرية الخلابة وبالقرب من بحيرة زيورخ المحاطة بالطبيعة والهواء النظيف، يقع مركز كوشناخت الذي يقدم خدمات شاملة للرعاية الصحية بجودة عالمية تتسم بالدقة العالية، بهدف إعادة التوازن والتجديد الكامل إلى صحتك النفسية والجسدية، للحصول على ترابط بين العقل والروح والجسد.

الشفافية والدقة والأمانة وكذلك السرية التامة واحترام الخصوصية هي أهم مميزات مركز كوشناخت، كل ذلك مع خدمات استثنائية من إقامة فاخرة وحسن ضيافة وعلاجات تكميلية.

يجمع المركز بين أعلى معايير الجودة والاحترافية السويسرية، مع الرفاهية والتطور التكنولوجي المبتكر، ودعم من أفضل الخبرات الطبية العالمية في مجال الطب والعلاج النفسي. ويتم التعامل مع كل عميل بشكل منفرد وخاص في مسكنه الفاخر من فئة الخمس نجوم الذي يحتوي على أرقى الديكورات والأثاث، في بيئة طبيعية هادئة تساعد على الاسترخاء وسرعة التعافي.


ما هو إدمان الكحول؟

يمكن القول أن شخصًا ما يعاني من إدمان الكحول عندما يتسبب الشرب في مشاكل خطيرة لحياته سواء صحية أو اجتماعية ومع ذلك يستمر في الشرب ولا يستطيع التوقف ويضطر إلى شرب المزيد للحصول على نفس التأثير، وكذلك ظهور أعراض انسحابية شديدة عند التوقف بشكل مفاجئ أو تقليل الكمية التي يتناولها.

ويُعرّف إدمان الكحول على أنه: حالة طبية مرضية تؤثر على وظائف المخ نتيجة الإفراط في شرب الكحول وتتطلب علاجات طبية ونفسية للسيطرة عليها. وهذا الإدمان يمكنه التأثير على أي شخص من أي فئة عمرية وأي جنس وأي مكانة اجتماعية، فهو يعد عكازًا عاطفيًا لإخفاء أو تخدير مشكلات الصحة النفسية والألم عند بعض الأشخاص.

وقد صرحت معاهد الصحة الوطنية الأمريكية بأن 7.2% من البالغين يعانون من مشكلة تعاطي الكحول.

قد تكون في بداية الطريق للتعلق بشرب الكحول بشكل مستمر، وقد تكون وصلت بالفعل إلى المرحلة التي لا تستطيع فيها التوقف بمفردك، وبدأت تتعرض إلى ضغوط ومشاكل كبيرة في حياتك اليومية والعملية، أيًا كانت حالتك فأنتَ الآن في حاجة إلى مساعدة فورية، لأن حتى الشرب اليومي الخفيف قد يتفاقم ويؤدي إلى الإدمان وحدوث مشاكل مستقبلية خطيرة، ومن هنا تأتي أهمية العلاج المبّكر والبحث عن مركز علاج إدمان الكحول ضمن بيئة داعمة ومدركة لطبيعة ما تشعر به حتى تصل بأمان إلى مرحلة التعافي الكامل.

ما هي أعراض وعلامات إدمان الكحول التي عليك ملاحظتها؟

  • عدم القدرة على الحد من كمية الكحول التي تشربها.

  • محاولات دائمة لتقليل الكميات التي تتناولها والفشل المستمر في ذلك.

  • ضعف الذاكرة.

  • التقلبات المزاجية الشديدة.

  • اختلاق أعذار للشرب مثل: الرغبة في التعامل مع التوتر أو للاسترخاء.

  • الشعور بآثار الثمالة عند عدم الشرب.

  • اختيار الشرب على المسئوليات والالتزامات الأخرى.

  • الانخراط في سلوكيات خطرة، مثل القيادة أو السباحة تحت تأثير الكحول.

  • الاستمرار في الشرب حتى عند العلم بأن ذلك يسبب مشاكل صحية واجتماعية.

  • المعاناة من أعراض انسحابية مثل: الغثيان والتعرق والارتعاش.

  • حالة إنكار بشأن حجم مشكلة تعاطي الكحول.

  • الشعور بالضيق من احتمالية عدم الحصول على الكحول.

علاجاً مخصصًا لإدمان الكحول وفقًا لاحتياجاتك الفردية

نحن لا نصدر أحكامًا على أحد في كوشناخت، إذ نعزز رحلة التعافي من خلال الدعم الطبي والنفسي عبر نهج احترافي شامل ومُراعي لطبيعة كل حالة على حدة، ويجب أن تتأكد بأن الخصوصية والسرية هما ركيزتان أساسيتان لكل شيء نقوم به.

في بداية خطتنا العلاجية لإدمان الكحول نبحث عن الأسباب الجذرية لهذا السلوك الاعتمادي، فهناك العديد من التحديات النفسية والمشاكل الاجتماعية التي تؤثر على كل منا بشكل شخصي لذلك معرفتك بشكل جيد وفهم المحفزات التي دفعتك لمثل هذا السلوك أمر ضروري وهام للغاية، لمساعدتك على مواجهة جميع التحديات وتحرير روحك لكي تستعيد نفسك بشكل أفضل.

وهنا نراعي في مركز كوشناخت كل شيء دون ترك تفصيلة واحدة، بمساعدة فريق احترافي من أفضل الأطباء المتخصصين في الطب والعلاج النفسي، وهدفنا الأساسي هو إزالة أي ضغوط من حياة العميل ليشعر بالأمان والدعم الكامل.

في الخطوة التالية، تبدأ الرحلة العلاج المتكاملة (علاج للعقل والجسد والروح)، نقوم بذلك من خلال عدة طرق علاجية مثل:

  • العلاج النفسي.

  • علاج الصحة البدنية والعاطفية (Bio-R).

  • العلاجات التكميلية.

  • الاستشارات الروحانية.

لا يتوقف دورنا في مركز كوشناخت عند إنهاء رحلتك العلاجية في مركزنا، بل يخطط فريقنا بشكل دائم لبرنامج الرعاية الشامل في الفترة التي تلي خروجك، حيث يُعد ذلك جزءًا أساسيًا في رحلتك نحو التعافي التام، وركيزة أساسية لتحقيق التغيير الدائم في حياتك، فدورنا أن ندعمك من البداية للنهاية ونتائجنا تتحدث دائمًا عن نفسها.



"كنت أدير مشروعًا ناجحًا، لكني شعرت أيضًا بأنني أركض في الظلام. كان الكحول يأخذ مساحة أكبر فأكبر من حياتي اليومية ولم أعد أستطع السيطرة، وعندها شعرت بالعجز واليأس. لكن مركز كوشناخت ساعدني على تغيير اتجاهي وإثراء حياتي وتحرير روحي، غيّر نهجهم الشامل حياتي بالكامل، والآن أشعر بأنني أفضل وأكثر سعادة وتصالح مع ذاتي، وأنني أركض الآن نحو الحرية والنور- ومستقبل جديد مشرق".

جريس، 38 عامًا.